aplatkaki
المكتبة السكيرجية التجانية--> مؤلفات تجانية سهر على كتابتها على الوورد بعض أصدقاء الموقع--> كتاب: القطبانية العظمي --> 37
Copyright © Cheikh-skiredj.com tous droits réservés

بحث متقدم
الكتب التي يتم البحث فيها
مؤلفات تجانية بلغات أجنبية
شراء الكتب
والعارفون من بحر واحد يغترفون وعلومهم نتائج يقين وإيمان لا نتائج دليل وبرهان وأما رفع همته عن الخلق فإنه في غاية من الانقطاع عنهم إلى الله سبحانه وتعالي لا يرجو إلا إفضاله وإحسانه قد أعرض عنهم لما أقبل على مولاه وخلفهم فيما خلف وراه لا يبالي بإقبال منهم ولا بإعراض ولا بسخط ولا بتراض سواء المقبل والشارد والمقارب والمباعد والذام والحامد والمقر والجاحد لا ركون له إليهم ولا معرج له عليهم غني منه بمولاه واكتفاء بما به تولاه لا يواليهم ظاهراً كما لا يشاركهم فيما هم فيه باطنا قد قطع عنهم منهم ممره ونبذ كل أحد نفعه وضره فلا يقبل من أحد كائناً من كان من قريب أو بعيد قليلاً ولا كثيراً ولا جليلاً ولا حقيراً حتى لا يقدر أحد أن يسومه بعطية ولا بهدية مج 1 ص 88 سطر 4 وأما زهده في الجاه والظهور فهو لا يزال يلتمس الخفاء والخمول في زوايا الإغفال والإهمال لا يبالي بإدبار من الخلق ولا بإقبال فقد رقي مكاناً مكينا ولاح في سمائه نوراً مبيناً وهذا يدل على حريته كما قال القشيري لا يكون العبد بقلبه تحت رق شيء من المخلوقات فيكون فرد الفرد لم يسترقه عاجل دنيا ولا آجل آخره ولا يملك قلبه شيئاً لا يري المالك إلا الله ولا يستولي على قلبه سواه

qoutbaniya-oudma
 


الصفحة التالية

1• القطبانية العظمى

2•

3•

4•

5•

6•

7•

8• القطبانية العظمى

9•

10•

11•

12•

13•

14•

15•

16•

17•

18•

19•

20•

21•

22•

23•

24•

25•

26•

27•

28•

29•

30•

31•

32•

33•

34•

35•

36•

37•

38•

39• نهاية الكتاب

   
   
   
   المكتبة السكيرجية التجانية: Bibliotheque tidjani Bookmark and Share
| الواجهة الرئيسية للموقع | version française du site | المكتبة السكيرجية التجانية | اقتناء الكتب | Contact للاتصال | 9 Languages

       أنجز بحمد الله و حسن عونه العميم، و لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم، نسأله سبحانه أن يجعل إجازته القبول . و النظر في وجه الرسول. عليه أتم صلاة و سلام. و على آله و أصحابه الكرام. ما بقي للدوام دوام