aplatkaki
المكتبة السكيرجية التجانية--> مؤلفات تجانية سهر على كتابتها على الوورد بعض أصدقاء الموقع--> كتاب: تنوير العالمين بما جاء من أقوال الشيخ التجاني في حق صاحب تماسين --> أقوال الشيخ الأكبر رضي الله عنه
Copyright © Cheikh-skiredj.com tous droits réservés

بحث متقدم
الكتب التي يتم البحث فيها
مؤلفات تجانية بلغات أجنبية
شراء الكتب
أقوال الشيخ الأكبر رضي الله عنه
1- قول الشيخ سيّدي أحمد التجانيّ رضي الله عنه :
أنت أقرب الناس إلى رسول الله صلّى الله عليه وسلّم ، إنّما أنت عليّ بن أحمد التجانيّ بن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم (1) .

ملحق : أمّا عن نسب الشيخ سيّدي الحاج عليّ التماسينيّ رضي الله عنه الطيني فهو شريف عفيف لا خلاف في ذلك . فأصل أجداده من منطقة ينبع بالحجاز ، وقد كان في زمن النبيّ صلّى الله عليه وسلّم أنّه أهدى لسيّدنا عليّ بن أبي طالب رضي الله عنه قطعة أرض بها استقرّ أبناءه كرم الله وجهه ، ومنهم من لم يستقرّ بها فهاجر إلى المغرب ، وانتشر الآخرون في ربوع المعمورة . أمّا شجرة سيّدنا الحاج عليّ التماسينيّ رضي الله عنه فهي كالتالي : [ الحاج عليّ بن الحاج عيسى بن الحاج محمد بفتح أوّله بن الحاج محمد بن موسى بن يحي بن إسماعيل بن محمد بن أحمد بن عليّ بن محمد بن عليّ بن حسن بن قاسم ، المشهور بزارع ، بن محمد بن أبي القاسم بن محمد بن الحسن بن عبد الله بن محمد بن عرفه بن الحسن بن أبي بكر بن عليّ بن الحسن بن أحمد بن إسماعيل بن قاسم بن محمد النفس الزكيّة ، ( هنا يجتمع نسبه ويتّحد مع نسب الشيخ سيّدي أحمد التجاني رضي الله عنهم أجمعين ) بن عبد الله بن الحسن المثنى بن مولانا الحسن السبط بن سيّدنا عليّ كرّم الله وجهه بن مولاتنا السيّدة فاطمة الزهراء رضوان الله عليهم أجمعين ] .

2- قوله رضي الله عنه :
الله ورسوله يقولان عليّ التماسينيّ وأنت تقول عليّ حرازم (2).

3- قوله رضي الله عنه :
" إصنعا لهذا الرجل زاد سفره كي يرحل عنّي في هذه الساعة ولا يجلس معي بعد هذا اليوم أبدا " .
" ما بقي لك إلاّ أن تسلبني سرّي " .
" ما هذا منك ؟ أيأتيك الرجل فيناديك يا وصيف ياوصيف ، فتجيبه بنعم يا سيّدي ! فسافرْ عنّي واتّخذْ زاوية لنفسك فقد أعطيتك التصريف حيّا وميّتا من العسفيّة إلى تونس ليس لأحد من الأولياء المتصرّفين معك في ذلك ، وإنّي قد جعلت مفاتيح الأكوان كلّها في قبضة يدك ، أفتريد بعد هذا أنْ تأخذ ما ادّخرته لأولادي ؟ " (3) .

__________
(1) قال الشيخ رضي الله عنه هذه المقولة عندما كان يتكلّم في مجلس من المجالس عن السادة الأشراف ، فسأله سيّدي الحاج عليّ التماسينيّ عن نسبه قائلا : " يا سيّدي وهل أنا شريف أم لا ؟ " ، فقال له رضي الله عنه : " نعم أنت شريف " ، فقال سيّدي الحاج عليّ : " أريد أن تبيّن لي صحّة نسبي " ، فقال الشيخ مقولته تلك .
(2) مناسبتها أنّ الشيخ رضي الله عنه أمر أحد أصحابه بأن يقوم ويجهر بقوله : " ألا إنّ العصر لله وللرسول ولأحمد التجانيّ ، والخلافة لِعَلِيّ " . فقال سيّدي عليّ التماسينيّ : " عليّ حرازم " ، فلم يردّ عليه الشيخ . وأعاد المنادي وأعاد سيّدي عليّ التماسينيّ ، فنظر إليه الشيخ رضي الله عنه قائلا ، بعدما رمى إليه بسبحته بصيغة التوبيخ ، تلك المقولة ، وكان ذلك في يوم جمعة عقب الهيللة وبمحضر ومجلس من أصحابه الكبار .
للإفادة : لا تزال تلك السبحة التي رمى بها الشيخ إلى سيّدي عليّ التماسينيّ موجودة إلى غاية اليوم ، وهي موجودة في زاوية البرج بتغزوت ولاية الوادي من الجنوب الجزائريّ .
(3) لقد كان في أحد الأيّام سيّدي الحاج عليّ التماسينيّ مسافرا في رحلة مع الشيخ من فاس إلى عين ماضي ، وكان معهم كلٌّ من سيّدي محمد بن المشري وسيّدي محمود التونسي رضي الله عنهم . ولمّا بلغوا مقربة من عين ماضي ضربت الخيام ودخل الشيخ خيمته للاستراحة من عياء الطريق ، فأخذ سيّدي عليّ التماسينيّ سطلا من الماء ووقف أمام باب الخيمة قصد التعجيل في إجابة الشيخ عند الحاجة . وهو على تلك الهيئة إذ برجل من أرباب الأموال سمع بقدوم الشيخ فحضر يحمل له هدايا ، فلما رأى سيّدي عليّ التماسينيّ ظنّه من وصفان الشيخ ، فناداه بأعلى صوته " يا وصيف يا وصيف " ، فردّ عليه بقوله " نعم سيّدي " ، فسلّمه الإبل وهدايا الشيخ . وبهذا أطلّ الشيخ من الخيمة ونادى على كلّ مِن سيّدي محمد بن المشري وسيّدي محمود التونسي وقال لهما المقولة .
أمّا المقولة الثانية فقد قالها رضي الله عنه بعدما رأى استعطاف سيّدي الحاج عليّ له وسائلا عن ذنبه قائلا : " ما ذنبي الذي أخذته منك يا مولاي " .
والمقولة الثالثة قالها الشيخ استعظاما لقول سيّدي الحاج عليّ والمبالغة في ذلّ نفسه واستعجابا من ذلك .

tanwire-alamine
 


الصفحة التالية

1• تنوير العالمين بما جاء من أقوال الشيخ التجاني في حق صاحب تماسين

2• تمهيد

3• المقدّمة

4• الموضوع

5• أهميّة الموضوع

6• أهداف الموضوع

7• حدود الموضوع

8• منهج الموضوع

9• الشيخ سيّدي الحاج عليّ التماسينيّ رضي الله عنه

10•

11• نبذة عن كتاب غرائب البراهين

12• أقوال الشيخ الأكبر رضي الله عنه

13•

14•

15•

16•

17•

18• الخاتمة

19• النتائج

20•

   
   
   
   المكتبة السكيرجية التجانية: Bibliotheque tidjani Bookmark and Share
| الواجهة الرئيسية للموقع | version française du site | المكتبة السكيرجية التجانية | اقتناء الكتب | Contact للاتصال | 9 Languages

       أنجز بحمد الله و حسن عونه العميم، و لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم، نسأله سبحانه أن يجعل إجازته القبول . و النظر في وجه الرسول. عليه أتم صلاة و سلام. و على آله و أصحابه الكرام. ما بقي للدوام دوام