aplatkaki
المكتبة السكيرجية التجانية--> مؤلفات الدكتور الحاج أحمد بن عبد الله سكيرج الأنصاري الخزرجي--> كتاب: اليقين --> 47
Copyright © Cheikh-skiredj.com tous droits réservés

بحث متقدم
الكتب التي يتم البحث فيها
مؤلفات تجانية بلغات أجنبية
شراء الكتب
ك-"ليس كمثله شيء و هو السميع البصير": الحق تعالى لا مثل له عند الجميع و لكونه لا مثل له كان هو المستحق للعبادة و هو الإله على الحقيقة و كل إله دونه باطل و إن عبد من دون الله و لا يعبد الإله الباطل إلا جاهل، و أما المتعنت فهو لا يعبده لأنه متحقق ببطلانه كما هو حال إبليس و فرعون. (من كتاب السحر البابلي الموجه للعارف التادلي، للشيخ أحمد بن العياشي سكيرج، ص 28 و30) و المقصود بالمعبود بالحق هو ما عند الله حق، لا من عند العابد حق، لأن العابد عادة ما يعبد معبوده لأنه في اعتقاده مستحق للعبادة وهو عند الله غير معبود بحق.
أما فيما يخص كل ما يتصوره الإنسان و يتخيله، فاعلم أن "التصورات الفكرية و لو كانت وهمية لا حقيقة لها في الخارج فإنها تتكون في الخيال بمجرد خطورها على الفكر لإناطة أمر الرب بها و لو لم تكن كلمة التكوين "كن فيكون" منوطة بها ما خطرت بالبال، فما يصوره المشرك من وجود الشريك مع الحق هو في زعمه موجود فوجد عنده طبق ما تخيله لأنه بمجرد تخيله أنيطت به كلمة التكوين فكان على وفق هواه "صورة وهمية" لا حقيقة لها و ما لا حقيقة له لا يوجد أصلا فلا وجود للشريك بالحقيقة لعدم وجود حقيقته التي يتنزل عليها لفظ الشريك إلا غلطا أو استغراقا في الجهل بالخالق الذي لا تدرك حقيقة ذاته حتى يكون هناك مثله". (من كتاب السحر البابلي الموجه للعارف التادلي، للشيخ أحمد سكيرج، ص 27). "سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يَقُولُونَ عُلُوًّا كَبِيرًا" (الإسراء 43) و الحمدلله رب العالمين.
ل- نعمة الإيجاد: لقد تفضل الله سبحانه و تعالى على الخلق بالإيجاد و منَّ عليهم بالتكاليف و الطاعات و لو شاء ما كانت الأرض و لا السماوات و له أن يحملهم ما لا يطيقون و أن يبتليهم في الدنيا بالألم و العذاب و يوقع بهم في الآخرة ما يشاء من عقاب دون جرم سابق أو ثواب لاحق إذ لا يُسأل عما يفعل و هم يُسألون، فقد كان موجودا و الكون عدم، و من حكم في ملكه فما ظلم. و له أن يوجب على خلقه ما يشاء لا ما يشاؤون، فإن أدخلهم الجنة فبرحمته و ليس لأنهم يستحقون، و إن أدخلهم النار فبعدله و هم لا يُظلمون، سبحانه لا يُسأل عما يفعل و هم يُسألون.

yakine-certitude-allah
 


الصفحة التالية

1• الدليل الأمين في الكشف عن اليقين

2• مقدمة

3•

4• أولا: اليقين، انطلاقا من الحقائق العلمية القطعية

5•

6•

7• 2- من الآيات المشهودة حول خلق الكرة الأرضية

8•

9• 3 - من الآيات المشهودة حول خلق النبات

10• 4- من الآيات المشهودة حول البحار

11•

12•

13• ثانيا: اليقين، انطلاقا من النظر العقلي الباحث عن الحق

14• 2- أنواع الفلسفة: للفلسفة أنواع ثلاثة

15•

16• 3- إثبات وجود الله

17•

18• دليل الوجوب

19•

20• دليل العلة الكافية

21• الدليل الأخلاقي

22•

23•

24•

25• دليل القصد و الحكمة

26•

27•

28• مناقشة فكرة التطورية Evolutionnisme

29• مجموع أدلة الحدوث و الوجوب و العلة الكافية انطلاقا من كلمات رب

30•

31• ثالثا: الإيمان بالوحي الصادق

32• دليل القصد و الحكمة

33• الدليل التاريخي

34• الدليل التشريعي

35• بشارات الديانات السماوية بالنبي سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم

36•

37• سيرة النبي سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم و أخلاقه

38•

39•

40•

41•

42• رابعا: التعرف على بعض صفات الله سبحانه و تعالى و ما يترتب عن فهمها

43• 2- إثبات بعض صفاته تعالى بأدلة عقلية على ضوء الوحي الصادق

44•

45•

46•

47•

48•

49• خامسا: مستلزمات اليقين

50• 2- مما يترتب عن تمكن اليقين في القلوب

51•

52• دعاء الختم

53• الملحق الأول من ملحقات اليقين

54•

55•

56•

57•

58•

59•

60•

61•

62•

63•

64• الملحق الثاني من ملحقات اليقين

65• المراجع

66• قائمة كتب الحاج أحمد بن عبد الله سكيرج غفر الله لهما ذنوبهما و ستر عيوبهما و نظر فيهما بعين عنايته و رحمته

   
   
   
   المكتبة السكيرجية التجانية: Bibliotheque tidjani Bookmark and Share
| الواجهة الرئيسية للموقع | version française du site | المكتبة السكيرجية التجانية | اقتناء الكتب | Contact للاتصال | 9 Languages

       أنجز بحمد الله و حسن عونه العميم، و لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم، نسأله سبحانه أن يجعل إجازته القبول . و النظر في وجه الرسول. عليه أتم صلاة و سلام. و على آله و أصحابه الكرام. ما بقي للدوام دوام