نفائس سكيرجية تجانية
 
Copyright © Cheikh-skiredj.com 2009 tous droits réservés
I- اعرف نفسك
1 2 3
II- اعرف ما لك و ما عليك و تعامل مع ذنبك
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16
III- اعرف إمامك سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم
1 2 3 4
IV- اعرف بعض ما يجري في الكون و بعض ما ينتظرك
1 2 3 4 5 6 7 8
V- اعرف ربك سبحانه و تعالى
1 2 3 4 5 6
VI- قواعد و علوم أهل الكشف
1 2 3 4 5 6
VII- اتخاذ سيدي أحمد التجاني رضي الله عنه كقدوة
1 2 3 4 5 6 7 8 9
بعض المنجيات
1 2 3 4 5
في المعاملات
1 2
علم التصوف والطريقة التجانية
آداب الذكر
1 2 3 4
من النفائس و الأسرار

التجرد للعبادة:

من كلامٍ أملاه سيد الوجود صلى الله عليه و سلم على واحد من أصحاب سيدي أحمد التيجاني رضي الله عنه و أرضاه و عنا به يقظة لا مناما ليبلغه إلى الشيخ رضي الله عنه، قال قل له (يعني للشيخ رضي الله تعالى عنه أو كما قال له) ينقسم التجرد للعبادة إلى أربعة أقسام:

العبادة الأولى هي التجريد و الانقطاع إلى الله تعالى بالأعمال الكاملة و الاخلاص التام و يكون هذا الانقطاع من غير قصد و يكون مراده بهذا الانقطاع أن يُمَجِّدَ الله و يعظمه و يسبحه و يقدسه و يحمد الله تعالى على الحالة التي هو عليها و لا يقصد في عبادته شيئا و لا ينظر فيها إلى شيء فتصعد أفعاله إلى الله تعالى و تدخل على الباب المفتوح و تشغل بتحول على ما ذكرناه أولا و لا يكون وقوف التجلي لقوله تعالى و الذين آمنوا و عملوا الصالحات و أهل العمل الصالح هم الذين لم يقصدوا في أعمالهم شيئا من مصلحة و لا منفعة و لا يسأل في عبادته إلا الإعانة و العافية الكاملة يسألها لآخرته قل له خيار السؤال و إذا سأل أحدكم فليسأله في العفو و العافية و إذا كان قصده في تجريده و انقطاعه وصولا إلى مقام أو طالب علم أو سر تطلع أعماله حتى ترد على الباب المغلق فتجلس تعاينه ينفتح ساعة ترجو صاحبها يرجع و يقول عبادتي لله لا أطلب حاجة فإذا ألهم و قال هذا رجعت و دخلت على الباب المفتوح
و إن لم يقل ما ذكر رجعت تلك الأعمال متقطعة كانقطاع الريح في الهواء فتجول حتى تسكن بمعنى تنقلب عليه خسرانا إلى أن قال صلى الله عليه و سلم قل لحبيبي التجاني كل هذه المعاني في القرآن العظيم و قل له هذا الكتاب يدلك على ما أمرتك به قلت لك لا تقصد شيئا و لا تجتهد في حرص على شيء اجتهد في العبادة و مخالفة النفس، و الحرص و الاجتهاد لا يكون إلا في العبادة لله عز و جل و مخالفة النفس، و الحرص فيما يقصده الإنسان في العبادة هو تأخير الفتح قل له هو تأخير الفتح قل له هو تأخير الفتح قل له هو تعويق الفتح إلى ثلاث مرات.

نفائس سكيرجية تجانية: nafaiss skiredjiennes
Bookmark and Share

*******

ملحوظة: النفائس السكيرجية التجانية هي فقرات هامة مأخوذة حاليا من أزيد من 30 مؤلفا من مؤلفات العلامة العارف بالله سيدي أحمد بن الحاج العياشي سكيرج رضي الله عنه، وكذا من بعض المؤلفات المعتمدة في الطريقة التجانية ككتاب جواهر المعاني للخليفة المعظم سيدي الحاج علي حرازم برادة رضي الله عنه وكتاب الرماح وبعض رسائل القطب سيدي أكنسوس رضي الله عنه

الرجوع إلى القائمة الرئيسية

اقتناء الكتب

   
   
   
  
| Retour au menu principal | version française du site | Achat livres

       أنجز بحمد الله و حسن عونه العميم، و لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم، نسأله سبحانه أن يجعل إجازته القبول . و النظر في وجه الرسول. عليه أتم صلاة و سلام. و على آله و أصحابه الكرام. ما بقي للدوام دوام